موقع و منتديات الكوفة

منتدى ثقافي متنوع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 فلسفة آية الغار عند اهل (السنة والشيعة)1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زينب مهدي الغانم
كوفي متميز
كوفي متميز


انثى
عدد الرسائل : 67
العمر : 43
البلد او المدينة : العراق
المدينة : النجف/ الكوفة
الوظيفة : مهندسة مدني
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

مُساهمةموضوع: فلسفة آية الغار عند اهل (السنة والشيعة)1   الأحد أبريل 01, 2012 6:57 pm

الفصل الثاني \ الحلقة (2)
المرحلة الاولى
التفسير الاروائي
قال تعالى (فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ)

1- اهل السنة : كما جاء في تفسير الدر المنثور ، فقد نصرة اذ اخرجة الكفار من مكة وهو ثاني اثنين أي لم يكن معهما غيرهما ، ويقول ايضا" في الدر المنثور ، يقول الله تعالى : فانا فاعل ذلك به ناصرة كما نصرته اذ ذاك وهو ثاني اثنين(إِذْ هُمَا فِي الْغَار) اراد به غار ثور حين خرجا اليه والغار النقب الذي يكون في الجبل .

2- اهل الشيعة: كما جاء في الميزان ج9 ص246 ، ان لم تنصروه انتم ايها المؤمنون فقد اظهر الله نصره اياه في وقت تظاهرت عليه الاعداء واحاطوا به من كل جهة وذلك اذهم المشركون به وعزموا على قتله فاضطر الى الخروج من مكة، فدلاله الآية على ان النبي (ص) يوم الغار لم ينصره الا الله سبحانه وحده دلاله قطعية ، وهذه الآية في باب ذم كافة الناس والصحابة والمؤمنون ، فاضطر الى الخروج من مكة في حال لم يكن الا احد رجلين اثنين ، وذلك (إِذْ هُمَا فِي الْغَار) والغار النقب الذي يكون في الجبل.

المرحلة الثانية
الاعراب
فقد : الفاء : رابطة ، قد : حرف تحقيق .
نصره : فعل ماضي ، الله : فاعل ، اذ : ظرف منصوب في محل نصب مفعول به .
اخرجة : فعل ماضي ، الهاء : ضمير متصل في محل نصب مفعول به .
الذين : فاعل ، كفروا : فعل ماضي ، الواو : فاعل .
ثاني : حال منصوب ، اثنين : مضاف اليه مجرور بالياء لان ملحق بالمثنى .
اذ : بدل تابع ، هما : مبتدأ ، في : حرف جر ، الغار : مجرور (خبر مقدر او محذوف).
المرحلة الثالثة
خضوع التفاسير للأطروحات
الكلام عن ذلك ضمن اطروحات :
الاطروحة الاول : حفظ وسلامة الرسول (ص).
الاطروحة الثاني : اعتمد اسلوب السرية التامة في امر هجرته .
الاطروحة الاول : حفظ وسلامة الرسول (ص).
الكلام عن ذلك ضمن عدة امور :
الامر الاول : الله تعالى حفظ رسوله (ص) بعدد مواضع اذكر جزء منها :
1- حفظة ورعاة من ذو طفولته (أي اول نشأته حتى مبعثه للنبوة والرسالة ).
2- حفظة ورعاة عندما بات الامام علي (ع) مكانة على فراشة .
3- حفظة ورعاة اثناء خروجه من بيته امام اعين الكفار ولم يشاهده احد .
4- حفظة ورعاة اثناء الطريق من اعين الكفار والمنافقين .
5- حفظة ورعاة في الغار من الكفار والمنافقين .
الامر الثاني : الله قادر على حفظ الرسول (ص) ويرعاه ، كما رعاه سابقا" فلا داعي للخروج من مكة ؟
نقول نعم الله قادر على كل شيء ، وهناك عدة اوجه ، اذكر جزء منها :
الوجه الاول : تجري عليه كما جرى مع باقي الانبياء(ع)، وكلنا نعرف ما جرى مع الانبياء للاطلاع اكثر راجع قصص الانبياء (ع) .
الوجه الثاني : هو نوع من انواع الامتحان والاختبار لكافة الناس ومن ضمنهم الصحابة .
الوجه الرابع : كيف لنا ان نميز المؤمن من المنافق .
الاطروحة الثاني : اعتماد اسلوب السرية التامة في امر هجرته او خروجه" وكما ذكرة القرطبي(ج2 ص21) ، تاريخ الطبري(ج2 ص102،100)، البحر المحيط لابي حيان (ج2ص118) .
اذن : الله تعالى امر رسوله (ص) بالهجرة ، وقال : اخرج يا محمد من مكة فليس لك بها ناصرا" بعد ابي طالب ، والاسباب هي :
1- الكفار يحيكون المؤامرات لوصول للرسول(ص) .
2- عزوم الكفار والمنافقين مكة على قتله .
3- عدم وجود ناصرا" ومعينا" على العدائية .
4- خذلان كافة الناس والمؤمنين والصحابة له .
5- حفاظ على الرسول (ص) و بيضة الاسلام والمسلمين .
ملاحظة مهمة جدا تفيدنا في الحديث لاحقا" هي : ان النبي (ص) اعتمد اسلوب السرية التامة في امر خروجه حتى اقرب الصحابة اليه لم يعرفوا بخروجيه في تلك الليلة وكما ذكرته سابقا" .
خضوع التفاسير للأطروحات
1- تفسير اهل السنة : يقولون ان الله تعالى نصره رسوله (ص) ، في موقعين :
الموقع الاول : يقولون ان الله تعالى نصره عندما اخرجه من مكة :
نخضع هذا القول على الاطروحتين هما(حفظ وسلامة الرسول (ص) ، واعتماد اسلوب السرية التامة في امر خروجه ) ،هذا الموقع موافق ما جاءت به الاطروحتين.
الموقع الثاني : يقولون ان الله تعالى نصره بصاحبه في الغار .
نخضع هذا القول على الاطروحتين هما(حفظ وسلامة الرسول (ص) ، واعتماد اسلوب السرية التامة في امر خروجه ) ، وهذا القول مخالف ما جاءت به الاطروحة الثاني (اسلوب السرية التامة في امر خروجه ) ، السبب كما ذكرته سابقا" في الاطروحة الثانية .
تفسير اهل الشيعة : عندما قالوا لم ينصروه احدا" وتشمل ذم كافة الناس ومن ضمنهم الصحابة بدون استثناء ، وشملت حتى صاحبة في الغار ، ولم ينصروه الا الله تعالى ، وهذا القول موافق ما جاءت به الاطروحتين.
المرحلة الرابعة
الاستنتاجات
نستنتج من خلال ما جاء ما يلي :
1- خذلان كافة الناس (المؤمنين والصحابة ) بعدم نصرتهم له ، وكما اثبت سابقا".
2- هما اثنان لا ثالث لهم المقصود هو ( الله تعالى و الرسول (ص) ، وكما اثبت سابقا .
3- ثاني اثنين يعني ( الرسول (ص) هو الثاني ، و صاحبة كانه متقدم على الرسول (ص) بخطوات ) ودليل الآية ( ثَانِيَ اثْنَيْنِ ) .
المرحلة الخامسة
اثبات من ناحية علم الحروف والارقام
نجري عليه حساب الجمل (الجمع الصغير) : وكما وضحته سابقا" :
س1 : من هو ثاني اثنين ؟ = 49 = 9 + 4 = 13 = 4
ج 1 : هو محمد = 31 = 4 ، هو رسول الله = 22 = 4 ، هو نبي الله = 31 = 4
السؤال = الجواب = 4 ، وهذا يعني الاول يكون صاحبة وهو موافق للأدلة المذكورة سابقا" .
س2 : من الذي اخرج محمد (ص) ؟ = 53 = 8
ج2 : الكفار = 17 = 8 ، المنافقين = 35 = 8
السؤال = الجواب = 8

المرحلة الخامسة
اثبات من ناحية علم الحروف والارقام
س3 : من الذي اخرج رسول الله ؟ = 35 = 8
ج3 : الكفار = 17 = 8 ، المنافقين = 35 = 8
السؤال = الجواب = 8
س4 : من الذي اخرج نبي الله ؟ = 53 = 8
ج4 : الكفار = 17 = 8 ، المنافقين = 35 = 8
السؤال = الجواب = 8
ملاحظة 1 : نجري على السؤال والجوا ب الموافق العمليات الحسابية البسيطة وهي (الجمع والطرح والضرب).
ملاحظة 2 : نجري هذه العمليات الحسابية على ترتيب الآية في القران مع رقم الآية .
للتوضيح السؤال ، الجواب ) مع الترتيب الآية (9) مع رقم الآية (40 ) .
1- الضرب :
س1 : من هو ثاني اثنين ؟ = 4 ، 4 * 9 * 4 = 144= 9
ج 1 : هو محمد = 4 ، هو رسول الله = 4 ، هو نبي الله = 4 ،4 * 9 * 4 = 144= 9
السؤال = الجواب = 9
س2 : من الذي اخرج محمد (ص) ؟ = 8 ، 8 * 9 * 4 = 288 = 9
ج2 : الكفار = 8 ، المنافقين = 8 ، 8 * 9 * 4 = 288 = 9
السؤال = الجواب = 9
المرحلة الخامسة
اثبات من ناحية علم الحروف والارقام
ملاحظة : نجري نفس الطريقة لبقيه الاسئلة والاجوبة .
2- الجمع :
س1 : من هو ثاني اثنين ؟ = 4 ، 4 + 9 + 4 = 17 = 8
ج 1 : هو محمد = 4 ، هو رسول الله = 4 ، هو نبي الله = 4 ،4 + 9 + 4 = 17 = 8
السؤال = الجواب = 8
س2 : من الذي اخرج محمد (ص) ؟ = 8 ، 8 + 9 + 4 = 21 = 3
ج2 : الكفار = 8 ، المنافقين = 8 ، 8 + 9 + 4 = 21 = 3
السؤال = الجواب = 3
ملاحظة : نجري نفس الطريقة لبقيه الاسئلة والاجوبة .
3- الطرح :
س1 : من هو ثاني اثنين ؟ = 4 ، 9 – 4 – 4 = 1
ج 1 : هو محمد = 4 ، هو رسول الله = 4 ، هو نبي الله = 4 ، 9 – 4 – 4 = 1
السؤال = الجواب = 1
س2 : من الذي اخرج محمد (ص) ؟ = 8 ، 9 – 8 – 4 = 3 بغض النظر الاشارة .
ج2 : الكفار = 8 ، المنافقين = 8 ،9 – 8 – 4 = 3 بغض النظر الاشارة .
السؤال = الجواب = 3
ملاحظة : نجري نفس الطريقة لبقيه الاسئلة والاجوبة .
التكملة ان شاء في الحلقة القادمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
خادمة السبطين
كوفي نابغة
كوفي نابغة


عدد الرسائل : 1389
تاريخ التسجيل : 20/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: فلسفة آية الغار عند اهل (السنة والشيعة)1   الخميس يوليو 26, 2012 1:51 am

مشكورة اختي العزيزة بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فلسفة آية الغار عند اهل (السنة والشيعة)1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع و منتديات الكوفة  :: القسم الديني :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: