موقع و منتديات الكوفة

منتدى ثقافي متنوع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الامام الحسين بلسان اهل البيت عليهم السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيد جلال الحسيني الكوفي
كوفي متميز
كوفي متميز


عدد الرسائل : 104
العمر : 59
البلد او المدينة : الكوفة - حي الشرطة
تاريخ التسجيل : 28/11/2009

مُساهمةموضوع: الامام الحسين بلسان اهل البيت عليهم السلام   الأحد ديسمبر 13, 2009 1:58 pm

الفصل 43
بسم الله الرحمن الرحيم

انا لله وانا اليه راجعون

بحارالأنوار ج : 44 ص: 262
عن كتاب كامل الزيارات‏:
عَنْ هَانِئِ بْنِ هَانِئٍ عَنْ عَلِيٍّ عليه السلام قَالَ لَيُقْتَلُ الحُسَيْنُ قَتلا وَ إِنِّي لأَعْرِفُ تُرْبَةَ الأَرْضِ التِي يُقتلُ عَلَيْهَا قَرِيباً مِنَ النهْرَيْنِ.
كامل الزيارات‏:
عَنْ جَابِرٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام قَالَ: قَالَ عَلِيٌّ لِلْحُسَيْنِ: يَا أَبَا عَبْدِ اللَّهِ أُسْوَةٌ أَنتَ قِدماً فَقَالَ :
جُعِلتُ فِدَاكَ مَا حَالِي ؟
قَالَ: عَلِمْتَ مَا جَهِلُوا وَ سَيَنْتَفِعُ عَالِمٌ بِمَا عَلِمَ
يَا بُنَيَّ :
اسْمَعْ وَ أَبْصِرْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكَ فَوَ الذِي نَفسِي بِيَدِهِ لَيَسْفِكَنَّ بَنُو أُمَيَّةَ دَمَكَ ثُمَّ لا يُزِيلونَكَ‏ عَنْ دِينِكَ وَ لا يُنسُونَكَ ذِكرَ رَبِّكَ فَقَالَ : الحُسَيْنُ عليه السلا وَ الذِي نَفسِي بِيَدِهِ حَسْبِي وَ أَقرَرْتُ بِمَا أَنزَلَ اللهُ وَ أُصَدِّقُ نَبِيَّ اللهِ وَ لا أُكَذِّبُ قَوْلَ أَبِي .
بيان :
ان قول الامام عليه السلام : ( يَا أَبَا عَبْدِ اللَّهِ أُسْوَةٌ أَنتَ قِدماً)
يبين ان الامام الحسين عليه السلام كان قدوة يتاسى به القدماء كما يتاسى بصبره بعده ومنها نعرف ان الله تعالى جعل الامام الحسين علما هاديا للبشرية قبل خلقه وبعد كربلاء .
وعن كتابالإرشاد للمفيد :
عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ زِيَادٍ قَالَ إِنَّ عَلِيّاً عليه السلام قَالَ
لِلبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ ذَاتَ يَوْمٍ:
يَا بَرَاءُ يُقتلُ ابْنِيَ الحُسَيْنُ وَ أَنتَ حَيٌّ لا تَنصُرُهُ فَلَمَّا قُتِلَ
الحُسَيْنُ عليه السلام كَانَ البَرَاءُ بنُ عَازِبٍ يَقولُ صَدَقَ وَ اللهِ
عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ قتِلَ الحُسَيْنُ وَ لَمْ أَنصُرْهُ ثُمَّ يُظهِرُ عَلَى ذَلِكَ الحَسْرَةَ وَ الندَمَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سيد جلال الحسيني الكوفي
كوفي متميز
كوفي متميز


عدد الرسائل : 104
العمر : 59
البلد او المدينة : الكوفة - حي الشرطة
تاريخ التسجيل : 28/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامام الحسين بلسان اهل البيت عليهم السلام   الإثنين ديسمبر 14, 2009 5:28 am

الفصل 44
بسم الله الرحمن الرحيم
انا لله وانا اليه راجعون

بحارالأنوار ج : 44 ص: 263

عن كتاب كشف الغمة و كتاب الإرشاد:
رَوَى عَبْدُ اللَّهِ بْنُ شَرِيكٍ الْعَامِرِيُّ قَالَ :
كُنْتُ أَسْمَعُ أَصْحَابَ عَلِيٍّ إِذَا دَخَلَ عُمَرُ بْنُ سَعْدٍ مِنْ بَابِ المَسْجِدِ يَقُولُونَ هَذَا قَاتِلُ الحُسَيْنِ وَ ذَلِكَ قَبلَ أَنْ يُقتلَ بِزَمَانٍ طَوِيلٍ .
نفس المصادر:
رَوَى سَالِمُ بْنُ أَبِي حَفْصَةَ قَالَ قَالَ عُمَرُ بْنُ سَعْدٍ
لِلحُسَيْنِ عليه السلام :
يَا أَبَا عَبْدِ اللَّهِ إِنَّ قِبَلَنَا نَاساً سُفَهَاءَ يَزْعُمُونَ أَنِّي أَقتلُكَ
فَقَالَ لَهُ الحُسَيْنُ :
إِنهُمْ لَيْسُوا سُفَهَاءَ وَ لَكِنَّهُمْ حُلَمَاءُ أَمَا إِنهُ يَقَرُّ عَيْنِي أَنْ لا تَأْكُلَ بُرَّ العِرَاقِ بَعْدِي إِلا قَلِيلا .

المناقب ج : 4 ص : 72

ابن عباس سألت هند عائشة أن تسأل النبي تعبير رؤيا فقال صلى الله عليه واله :
قولي لها فلتقصص رؤياها فقالت :
رأيت كأن الشمس قد طلعت من فوقي و القمر قد خرج من مخرجي و كان كوكبا قد خرج من القمر أسود فشد على شمس خرجت من الشمس أصغر من الشمس فابتلعها فاسود الأفق لابتلاعها ثم رأيت كواكب بدت من السماء و كواكب مسودة في الأرض إلا أن المسودة أحاطت بأفق الأرض من كل مكان .
فاكتحلت عين رسول الله بدموعه ثم قال:
هي
هند اخرجي يا عدوة الله مرتين فقد جددت على أحزاني و نعيت إلي أحبابي فلما خرجت قال :
اللهم العنها و العن نسلها فسئل عن تعبيرها فقال :
أما الشمس التي طلعت عليها
فعلي بن أبي طالب
و الكوكب الذي خرج من القمر أسود فهو معاوية مفتون فاسق جاحد لله و تلك الظلمة التي زعمت و رأت كوكبا يخرج من القمر أسود فشد على شمس خرجت من الشمس أصغر من الشمس فابتلعتها فاسودت فذلك
ابني الحسين
يقتله ابن معاوية فتسود الشمس و يظلم الأفق و أما الكواكب المسودة في الأرض أحاطت الأرض من كل مكان فتلك بنو أمية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سيد جلال الحسيني الكوفي
كوفي متميز
كوفي متميز


عدد الرسائل : 104
العمر : 59
البلد او المدينة : الكوفة - حي الشرطة
تاريخ التسجيل : 28/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامام الحسين بلسان اهل البيت عليهم السلام   الإثنين ديسمبر 14, 2009 5:41 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد واله وعجل فرجهم والعن اعدائهم
انا لله وانا اليه راجعون
الفصل 45


تفسير فرات ‏الكوفي 171 و من سورة التوبة .....

فرات قال حدثني جعفر بن محمد الفزاري معنعنا عن
أبي عبد الله عليه السلام قال :
كان الحسين عليه السلام مع أمه تحمله فأخذه
النبي صلى الله عليه واله و قال:
لعن الله قاتلك و لعن الله سالبك و أهلك الله المتوازرين عليك و حكم الله بيني و بين من أعان عليك
قالت فاطمة الزهراء عليها السلام :
‏ يا أبة أي شي‏ء تقول ؟
قال :
يا بنتاه ذكرت ما يصيب بعدي و بعدك من الأذى و الظلم و الغدر و البغي و هو يومئذ في عصبة كأنهم نجوم السماء يتهادون إلى القتل و كأني أنظر إلى معسكرهم و إلى موضع رحالهم و تربتهم
قالت:
يا أبة و أنى هذا الموضع الذي تصف ؟
قال:
موضع يقال له
كربلاء
و هي دار كرب و بلاء علينا و على الأمة يخرج عليهم‏ شرار أمتي و إن أحدهم لو أن أحدهم يشفع له من في السماوات و الأرضيين ما شفعوا فيه و هم المخلدون في النار قالت :
يا أبة فيقتل؟
قال : نعم يا بنتاه و ما قتل قتلته أحد كان قبله و تبكيه السماوات و الأرضون و الملائكة و الوحش‏ و النباتات و البحار و الجبال و لو يؤذن لها ما بقي‏ على الأرض متنفس
و يأتيه قوم من محبينا ليس في الأرض أعلم بالله و لا أقوم بحقنا منهم و ليس على ظهر الأرض أحد يلتفت إليه غيرهم أولئك مصابيح في ظلمات الجور و هم الشفعاء و هم واردون حوضي غدا أعرفهم إذا وردوا علي بسيماهم و كل أهل دين يطلبون أئمتهم و هم‏ يطلبونا و لا يطلبون غيرنا و هم قوام الأرض و بهم ينزل الغيث فقالتفاطمة الزهراء عليها السلام :
يا أبة إنا لله و بكت فقال لها :
يا بنتاه إن أهل الجنان هم الشهداء في الدنيا بذلوا أَنفُسَهُمْ وَ أَمْوالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الجَنةَ يُقاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللهِ فَيَقتُلُونَ وَ يُقتَلُونَ وَعداً عَلَيهِ حَقًّا فما عند الله خير من الدنيا و ما فيها ؛ قتلة أهون من ميتته من كتب عليه القتل خرج إلى مضجعه و من لم يقتل فسوف يموت
يا فاطمة بنت محمد
أما تحبين أن تأمرين غدا بأمر فتطاعين في هذا الخلق عند الحساب
أما ترضين أن يكون ابنك من حملة العرش
أما ترضين أن يكون أبوك يأتونه يسألونه الشفاعة
أما ترضين أن يكون بعلك يذود الخلق يوم العطش عن الحوض فيسقي منه أولياءه و يذود عنه أعداءه
أما ترضين أن يكون بعلك قسيم النار يأمر النار فتطيعه يخرج منها من يشاء و يترك من يشاء
أما ترضين أن تنظرين إلى الملائكة على أرجاء السماء ينظرون إليك و إلى ما تأمرين به و ينظرون إلى بعلك و قد حضر الخلائق و هو يخاصمهم عند الله فما ترين الله صانع بقاتل ولدك و قاتليك إذا أفلحت حجته على الخلائق و أمرت النار أن تطيعه
أما ترضين أن تكون الملائكة تبكي لابنك و يأسف عليه كل شي‏ء أما ترضين أن يكون من أتاه زائرا في ضمان الله و يكون من أتاه بمنزلة من حج إلى بيت الله الحرام و اعتمر و لم يخلو من الرحمة طرفة عين و إذا مات مات شهيدا و إن بقي لم تزل الحفظة تدعو له ما بقي و لم يزل في حفظ الله و أمنه حتى يفارق الدنيا
قالت :
يا أبة سلمت و رضيت و توكلت على الله فمسح على قلبها و مسح على‏ عينيها فقال إني أنا و بعلك و أنت و ابناك في مكان تقر عيناك و يفرح قلبك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الامام الحسين بلسان اهل البيت عليهم السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع و منتديات الكوفة  :: القسم الديني :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: