موقع و منتديات الكوفة

منتدى ثقافي متنوع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الامام الرضا عليه السلام:يا اهل الكوفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيد جلال الحسيني الكوفي
كوفي متميز
كوفي متميز


عدد الرسائل : 104
العمر : 59
البلد او المدينة : الكوفة - حي الشرطة
تاريخ التسجيل : 28/11/2009

مُساهمةموضوع: الامام الرضا عليه السلام:يا اهل الكوفة   الأربعاء ديسمبر 02, 2009 5:48 am

الفصل : 11
تهذيب‏الأحكام 6 24 باب 7- فضل زيارته عليه السلام

عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي نَصْرٍ قَالَ كُنَّا عِنْدَ
الرِّضَا عليه السلام وَ المَجْلِسُ غَاصٌّ بِأَهْلِهِ فَتَذَاكَرُوا

يوم الغدير


فَأَنكَرَهُ بَعْضُ الناسِ فَقَالَ الرِّضَا عليه السلام:
حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ أَبِيهِ عليه السلام قَالَ:
إِنَّ
يَومَ الغَدِيرِ
فِي السَّمَاءِ أَشْهَرُ مِنهُ فِي الأَرْضِ إِنَّ للهِ فِي الفِرْدَوْسِ الأَعْلَى قَصْراً لَبِنَةٌ مِنْ فِضَّةٍ وَ لَبِنَةٌ مِنْ ذَهَبٍ فِيهِ مِائَةُ أَلفِ قُبَّةٍ مِنْ يَاقُوتَةٍ حَمْرَاءَ وَ مِائَةُ أَلفِ خَيْمَةٍ مِنْ يَاقُوتٍ أَخْضَرَ تُرَابُهُ المِسْكُ وَ العَنبَرُ فِيهِ أَرْبَعَةُ أَنهَارٍ نَهَرٌ مِنْ خَمْرٍ وَ نَهَرٌ مِنْ مَاءٍ وَ نَهَرٌ مِنْ لَبَنٍ وَ نَهَرٌ مِنْ عَسَلٍ وَ حَوَالَيهِ أَشجَارُ جَمِيعِ الفَوَاكِهِ عَلَيْهِ طُيُورٌ أَبدَانُهَا مِنْ لؤْلؤٍ وَ أَجْنِحَتُهَا مِنْ يَاقُوتٍ تَصُوتُ بِأَلوَانِ الأَصْوَاتِ إِذَا كَانَ
يَوْمُ الغَدِيرِ
وَرَدَ إِلَى ذَلِكَ القَصْرِ أَهْلُ السَّمَاوَاتِ يُسَبِّحُونَ اللهَ وَ يُقَدِّسُونَهُ وَ يُهَلِّلونَهُ فَتَطَايَرُ تِلكَ الطُّيُورُ فَتَقَعُ فِي ذَلِكَ المَاءِ وَ تَتَمَرَّغُ عَلَى ذَلِكَ المِسْكِ وَ العَنبَرِ فَإِذَا اجْتَمَعَتِ الْمَلائِكَةُ طَارَتْ فَتَنفُضُ ذَلِكَ عَلَيْهِمْ وَ إِنَّهُمْ فِي ذَلِكَ اليَوْمِ لَيَتَهَادَوْنَ نِثَارَ فَاطِمَةَ عليها السلام
فَإِذَا كَانَ آخِرُ ذَلِكَ اليَوْمِ نُودُوا انصَرِفُوا إِلَى مَرَاتِبِكُمْ فَقَد أَمِنتُمْ مِنَ الخَطَإِ وَ الزَّلَلِ إِلَى قَابِلٍ فِي مِثْلِ هَذَا اليَوْمِ تَكْرِمَةً لِمُحَمَّدٍ صلى الله عليه واله وَ عَلِيٍّ عليه السلام ثُمَّ قَالَ: يَا ابْنَ أَبِي نَصْرٍ أَيْنَ مَا كُنْتَ فَاحْضُرْ
يَوْمَ الْغَدِيرِ
عِنْدَ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ عليه السلام فَإِنَّ اللَّهَ يَغفِرُ لِكُلِّ مُؤْمِنٍ وَ مُؤْمِنَةٍ وَ مُسْلِمٍ وَ مُسْلِمَةٍ ذُنُوبَ سِتِّينَ سَنَةً وَ يُعْتِقُ مِنَ النَّارِ ضِعْفَ مَا أَعْتَقَ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ وَ لَيْلَةِ القَدْرِ وَ لَيْلَةِ الفِطرِ وَ الدِّرْهَمُ فِيهِ بِأَلْفِ دِرْهَمٍ لإِخْوَانِكَ العَارِفِينَ فَأَفضِلْ عَلَى إِخْوَانِكَ فِي هَذَا الْيَوْمِ وَ سُرَّ فِيهِ كُلَّ مُؤْمِنٍ وَ مُؤْمِنَةٍ ثُمَّ قَالَ:
يَا أَهْلَ الْكُوفَةِ
لَقَدْ أُعْطِيتُمْ خَيْراً كَثِيراً وَ إِنَّكُمْ لَمِمَّنِ امْتَحَنَ اللَّهُ قَلبَهُ لِلإِيمَانِ مُسْتَقَلُّونَ مَقهُورُونَ مُمْتَحَنُونَ يُصَبُّ عَلَيْكُمُ الْبَلاءُ صَبّاً ثُمَّ يَكْشِفُهُ كَاشِفُ الكَرْبِ العَظِيمِ وَ اللهِ لَوْ عَرَفَ النَّاسُ فَضْلَ هَذَا الْيَوْمِ بِحَقِيقَتِهِ لَصَافَحَتهُمُ الْمَلائِكَةُ فِي كُلِّ يَوْمٍ عَشْرَ مَرَّاتٍ وَ لَوْ لا أَنِّي أَكْرَهُ التَّطوِيلَ لَذَكَرْتُ مِنْ فَضْلِ هَذَا اليَوْمِ وَ مَا أَعْطَى اللهُ فِيهِ مَنْ عَرَفَهُ مَا لا يُحْصَى بِعَدَدٍ


بقلم
سيد جلال الحسيني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الامام الرضا عليه السلام:يا اهل الكوفة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع و منتديات الكوفة  :: القسم الديني :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: