موقع و منتديات الكوفة

منتدى ثقافي متنوع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 مجلس في شهادة باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (ع)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
موقع عبد الله الرضيع
كوفي مبدع
كوفي مبدع
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 171
العمر : 37
البلد او المدينة : السعودية
المدينة : القطيف
الوظيفة : إحياء اليوم العالمي للطفل الرضيع عليه السلام
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: مجلس في شهادة باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (ع)   الثلاثاء فبراير 12, 2008 6:34 am

بسم الله الرحمن الرحيم
المجلس الحسيني والتوسل بباب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع عليه السلام الذي قرأه فضيلة خطيب أهل البيت سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد أحمد الحكيم دامت بركاته
شهادة ومقتل ومصيبة باب الحوائج عبد الله الرضيع عليه السلام
اليوم العالمي للعبد الصالح باب الحوائج عبد الله الرضيع عليه السلام
معا في صباح أول جمعة من شهر محرم الحرام
السلام على الطفل الرضيع ، السلام على رضيع الحسين ، السلام على رضيع كربلاء
السلام عليك يا باب الحوائج يا عبد الله الرضيع (علي الأصغر) ورحمة الله وبركاته
«السلام على عبد الله بن الحسين، الطفل الرضيع، المرمي، الصريع، المتشحّط دماً، المصعد دمه في السماء، المذبوح بالسهم في حجر أبيه، لعن الله راميه حرملة بن كاهل الأسدي وذويه» (زيارة الناحية المقدسة للإمام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف)
نص مجلس التوسل بباب الحوائج عبد الله الرضيع عليه السلام



"اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا. وهب لنا رأفته ورحمته ودعاؤه وخيره ما ننال به سعة من رحمتك وفوزا عندك وأجعل صلاتنا به مقبولة ودعائنا به مستجابا وهمومنا به مكفية وحوائجنا به مقضية ".

صلى الله عليك سيدي يا رسول الله وعلى أهل بيتك المعصومين المظلومين . و لعن الله الظالمين لكم من الأولين والآخرين .
صلى الله عليك يا سيدي ويا مولاي يا أبا عبد الله ، يابن رسول الله .
صلى الله عليك وعلى رضيعك وعلى ذبيحك عبد الله الرضيع ، شهيد كربلاء ، ما خاب من تمسك بكم ، وأمن من لجأ اليكم يا ليتنا كنا معكم سيدي فنفوز فوزا عظيما.
آه على الرضيع واويلاه .. على الذبيح واويلاه ..
وكل رضيع يبتغي در أمه .. ويشرب من ألبانها ثم يفطم
سوى أن عبد الله كان رضاعه .. دماه وغذته عن الدر أسهم
تبسم لما جاءه سهم حفته .. وكل رضيع للحلوبة يبسم
تخيله ماءا ليروي غليله .. ففاض عليه الغمر لكنه دم
المصايب تهون ال جرت كلها (أي والله كلها) .. حيف الزلم عادة چتلها
والرؤس مشيوفه عزلها .. المصيبة الذي ذبحوا طفلها
متحير حسين إشيگلها (إشيگلها).. شرب ماي لو مسقي بنبلها
وأنا لبني مياتم للحزن ننصب و نبني.. (عزا عليكم) .. رمانی حرملة بسهمه .. وأنا بني
الطفل عادة يفطمونه .. وأنا بني إنفطم يا ناس بأسهام المنية
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين


خرج عليه السلام بالرضيع الى الأعداء لعنهم الله (معسكر يزيد بن معاوية بن أبي سفيان الذي كان يقوده عمر بن سعد لعنه الله) ، وكان روحي له الفداء عطشانا لم يشرب حيث جف لبن أمه المفدى .
قال بعض أهل المنبر أن الصديقة زينب عليها السلام جاءت به الى أبيه المفدى أبي عبد الله الحسين ، فقالت : أخاه أطلب له قليلا من الماء فقد جف لبن أمه ، فجاء به عليه السلام الى القوم وكان آخر من قتل قبل مولانا الحسين عليه السلام. قالوا: "لا تبقوا لأهل هذا البيت باقية أقتلوهم صغارا وكبارا".


إن عبد الله الرضيع عليه السلام باب من أبواب الحوائج ، والتوسل به مجرب عندكم ، وكل واحد منا جربه مرارا . من هنا بعد التجارب المتكررة صار عندنا علم ويقين وقطع أنه باب مجرب من أبواب الحوائج . وهكذا بقية أبواب الحوائج عليهم السلام ، كسيدنا ومولانا غريب بغداد موسى بن جعفر ، وسيدنا ومولانا غريب كربلاء باب الحوائج أبي الفضل العباس ، وسيدنا ومولانا غريب الكوفة باب الحوائج مسلم بن عقيل . و نحن لم نر خلافا في رواية ، أو خبر ، و لكنها التجربة و قد جرب أهلنا وجماعتنا والمحبون والموالون لأهل البيت ، فوجدوا النتيجة النجاح في التوسل بهؤلاء الأربعة صلوات الله عليهم أجمعين.

إن عبد الله (علي الأصغر روحي فداه) باب من أبواب الحوائج ، فإذا كان قتل الرجــال له معنى ( على أنه ظلم واضح) ، فليت شعري ما معنى ذبح عبد الله الرضيع عليه السلام.

لا ضير في قتل الرجال وإنما .. قتل الرضيع به الضمير يضام

طلب الإمام الماء يسقي طفله .. فإستقبلته من العداة سهام

إن عبد الله الرضيع عليه السلام معنى عميق من معاني التضحية والحزن ، والمظلومية عند أهل البيت صلوات الله عليهم أجمعين.

من هنا إنبثقت فكرة التوسل بعبد الله الرضيع عليه السلام ، وإن كانت إشارة المولى الرضا عليه السلام ، أن يجعل هناك يوم عالمي يحيا فيه ذكرى عبد الله الرضيع عليه السلام ، وما أحسنها من فكرة وما أجملها من طريقة.

ولهذا ترى الأخوة حفظهم الله شمروا عن سواعد الجد وأقاموا هذه الذكرى لسنوات أربع ، وإن شاء الله السنة الخامسة والتي هي على الأبواب نكون جميعا إن شاء الله تعالى في خدمة هذا المولى المفدى ، وأن يكون لنا شرف المشاركة في إحياء هذه المناسبة.

وحقاً ما أجملها وما أحسنها من فكرة ، أن يتعين يوم الجمعة الأول من العشرة الأولى من كل عام من شهر محرم ، أن يكون يوما عالميا لعبد الله الرضيع صلوات الله عليـه

فليقام ذلك في كل أنحاء العالم باللغة الفارسية والعربية والأردية والإنجليزية والتركية وسائر اللغات الحية، و ذلك في أول جمعة من شهر محرم الساعة التاسعة صباحا (مجمع وتجمع للنساء المؤمنات ويوزع عليهن لباس عبد الله الرضيع عليه السلام) ، فلتأتي كل من عندها حاجة أو لها أمنية في كل أرجاء العالم ، تأتي الى هذا البحر الذي لا يتناهى من البركات ومن قضاء الحوائج والمراد وتحقيق الأمنيات في هذا المحفل الشريف.

فعلى النساء أن يشاركن ، وعلى الرجال أن يشاركوا ، و بالخصوص كل من له حاجة وعنده مراد وأمنية ، ويرجو أن يصل أهل البيت عليهم السلام ويدخل السرور على قلوبهم ، بالخصوص على قلب أمهم وجدتهم الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام ، ذات القلب المصدوع والقلب المهموم والفؤاد المهضوم عليه أن يشارك في إحياء هذا اليوم ويحث المؤمنين والمؤمنات للمشاركة مع أطفالهم الرضع في هذا اليوم العالمي للطفل الرضيع عليه السلام.

فإذن موعدنا جميعا للتوسل بعبد الله عليه السلام الجمعة الأولى من كل عام ، في الساعة التاسعة صباحا في كل حسينيات وجامعات ومساجد وهيئات العالم ، فلتكن خير مناسبة و دعوة عامة للدفاع عن مظلومية أهل البيت سلام الله عليهم أجمعين ببركة هذا العبد الصالح باب الحوائج صلوات الله عليه . وكم وكم قد قضيت حوائج جمة ببركة التوسل بهذا المولى المفدى . حيث أن كل أهل البيت كما تعلمون ذهبوا مظلومين الا أن هذا المولى المفدى ، ولعل أكثرهم مظلومية ، لأنه لم يضرب بسيف ولم يطعن برمح ولم يرمي بسهم ، بل لم يتكلم بكلمة تجاه الأعداء ، مع ذلك ذبحوه بين يدي أبيه المفدى ، فهذا أوجع في الحقيقة للقلوب وأبلغ في المظلومية.

من هنا فإن اليوم العالمي لعبد الله الرضيع ، في الجمعة الأولى لشهر محرم الساعة التاسعة ، هو إختيار المولى الرضا صلوات الله وسلام الله عليه ، فلنذهب ولنشارك في الدفاع عن مظلومية أهل البيت من هذا الباب ، من باب عبد الله الرضيع صلوات الله وسلامه عليه ، المظلوم الذي لا ذنب له فليت شعري لم ذبح ؟؟!! .
لكم أن تنظروا هل توجد مظلومية أعظم ؟؟!!، فقد ذبحت الطفولة والبراءة والتوسل بذبح عبد الله ، كما أن كل معاني القبح تجمعت في ذبح عبد الله الرضيع . فلله صبر أبيه الحسين ولله صبر أمه المفدات الرباب ولله صبر سكينة ولله صبر العقيلة زينب وبنات الله رسول الله (صلى الله عليه و آله و سلم).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.alasghar.com
موقع عبد الله الرضيع
كوفي مبدع
كوفي مبدع
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 171
العمر : 37
البلد او المدينة : السعودية
المدينة : القطيف
الوظيفة : إحياء اليوم العالمي للطفل الرضيع عليه السلام
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: مجلس في شهادة باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (ع)   الثلاثاء فبراير 12, 2008 6:35 am

تعالوا معنا لنستذكر أول المصيبة : أخرجه الإمام الحسين ، سمعت بعض أهل المنبر ينقل هذه الرواية . يقول :"*((عندما مسك المختار رحمه الله حرملة بن كاهل الأسدي الكوفي)) عندما جيء للمختار بحرملة ، الذي كان من رماة العرب كما هو معلوم ،

وقد ذبح عدة ، رمى عدة أسهم وقد أصابت جميعا ، ومنها الذي كان لرقبة عبد الله الرضيع عليه السلام . عندما أمسكوا به جاؤا به الى المختار رحمه الله ، فسأله وقد تكسرت في صدره وترقرقت بين عينه ، أنت حرملة ؟ قال نعم . أنت الذي ذبحت عبد الله الرضيع ؟ قال نعم . قال كيف ذلك ؟ ما رق قلبك لعبد الله ؟ قال أيأذن لي الأمير بالكلام ؟ قال تكلم . قال كانت عادة الإمام الحسين إذا أراد أن يحمل على القوم ركب خيلا من جياد خيول رسول الله صلى الله عليه وآله ، وإذا أراد الموعظة جاءنا يركب ناقة له ، هذه المرة جاء يمشي ، لا هذا ولا ذاك ، ومعه شيء يضلل له من حرارة الشمس ، حتى صار أمام القوم تكلم مع ميمنة الجيش لم يستمعوا له ، تكلم مع ميسرة الجيش لم يستمعوا له ، جاء الى القلب وقف أخرج رضيعه وإذا به يضلل لعبد الله الرضيع ، عندما رفعه سكت القوم ، توجهوا الى الإمام . قال ما محصل العبارة : "يا قوم قتلتم أولادي ، قتلتم أبنائي ، قتلم أخوتي ، قتلتم رجالي ، أنصاري ، إن كان ذنب الكبار فما ذنب الصغار ، هذا إبني عبد الله وقد جف حليب أمه (لبن أمه) أسقوه شربة من الماء ، فإنه إن عاش لا يضركم وإن مات طولبتم بدمه" ، يقول: فأختلف العسكر ، (أنظر الى مصيبة عبد الله الرضيع عليه السلام ، بكى عليه حتى أعدائه) ، قسم من العسكر قال أسقوه شربة من الماء ، إنه طفل رضيع ، إن عاش لا يضرنا وإن مات طولبنا بدمه ، قسم آخر قال لا تبقوا لأهل هذا البيت باقية صغارا وكبارا ، والقسم الثالث أجهش بالبكاء على مصيبة الولد والوالد ، على مصيبة المولى وعلى مصيبة إبنه المفدى عبد الله ، عندها خاف عمر بن سعد الفتنة ، فقال لحرملة إقطع نزاع القوم ، قال أرمي الوالد أم الولد ؟ قال بل إرمي الولد ، يقول تنحيت جانبا ولم يرق قلبي لعبد الله ، وهذا سؤال المختار ما رق قلبك لعبد الله ؟؟!! قال يا أمير وضعت سهما مسموما في كبد القوس وما رق قلبي لعبد الله ، ونظرت ، حققت النظر أين أضع سهمي ؟ ، أين أرميه ؟ وهو على كفي والده ، يقول : بين أنا كذلك وإذا بالريح كشفت رقبة عبد الله ، وإذا برقبته تلمع كالفضة ، حققت النظر ولم يرق قلبي لعبد الله ، رميته ، ذبحته من الوريد الى الوريد ، ومن الأذن الى الأذن ، وما رق قلبي لعبد الله ، ولكن يا أمير بعد أن ذبحته أخذ يرفرف كالطير المذبوح ، أخرج يديه الصغيرتين وأعتنق أباه الحسين و تبسم ، قال : عندها ، عندما رأيت الرضيع متعلقاً بأبيه الحسين رق قلبي لعبد الله ، هنا رق يا أمير" . الله ما حال من رق له الشامت يا شيعة ، كيف عبد الله ومصيبته ويرق له هذا الظالم القاسي. عاد الإمام الحسين ، يقولون : "وضع يده تحت منحر الطفل حتى إذا امتلئت دما ، رمى بها الى السماء قائلا : اللهم لا يكون عليك أهون من دم فصيل ناقة صالح ، فلم تسقط منه قطرة الى الأرض".

ويلي تلقى حسين دم الطفل بيده .. إشحال اللي يچتل بحجره وليده

سال وترس چفه من وريده .. وذبه الى السماء وللقاع ما خر

عاد به إلى المخيم ..
أويلي من لفت سكنة تنادي .. أبوي العطش هالمرد أفادي
يبى تصدت لن أخوها الطفل غادي .. تلولح رقبته ودمه يفور
تگله : خوي عوذ من حبك وشمك .. ياخوي عوذ من راواك لأمك
لغسلنك يا خوي بفيض دمك ..
أخذته أمه الرباب من المولى وعادت به الى المخيم .. الله يساعد الأم التي كانت تتمنى أن يكبر الولد وتجلس بضله ، كأني بها وضعته بين يديها ودموعها تجري على خديها :
إتگله يا بني يا بني يا عبد الله ..
ها حركته من هنا لم يتحرك ، من هذا الجانب لم يتحرك ، حتى تقينت أنه مذبوح ، أنه قتيل ، أنه لا يعود اليها بعد هذا اليوم أبدا ..
إتگله : شنه الذنب يا إبني ال عملته .. يا أمه مذبوح ولسانك دلعته
والماي حاضر ما شربته ..
لا ضير في قتل الرجال وإنما .. قتل الرضيع به الضمير يضام
طلب الحسين الماء يسقي طفله .. فإستقبلته من العداة سهام


لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ،
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون
والعاقبة للمتقين


اللهم صلى على محمد وآل محمد ، وعجل فرجهم ، نقسم عليك بعبد الله الرضيع يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله يا الله .. بحق عبد الله الرضيع باب الحوائج عجل لوليك الفرج ، وأجعلنا جميعا من أعوانه وأنصاره ، وأجعلنا من خواص شيعته ومقوية سلطانه ، وأجعله راضيا عنا ، أجعله راضيا عنا ، أجعله راضيا عنا ، بلغه منا تحية وسلاما ، أردد سلامه علينا جميعا ..

أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء .. أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء .. أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء .. أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء .. (الأخيرة بتوجه) أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ..

يا الله .. بحق من توسلنا به اليك .. اللهم أقضي حوائجنا .. سيما من أوصاني بالدعاء .. اللهم إشفي مرضانا سيما المنظورين منهم .. اللهم صلي على محمد وآل محمد وبلغنا أمانينا .. اللهم فرج عن شيعة أمير المؤمنين ومحبيه في مشارق أرضك ومغاربها ، سيما أهلنا في العراق .. اللهم فرج عنهم ..اللهم وفقنا لزيارة مولانا الحسين عليه السلام زيارة مقبولة .. وفقنا جميعا عاجلا زيارة سيدنا ومولانا أمير المؤمنين عليه السلام زيارة مقبولة .. وفقنا جميعا عاجلا زيارة سيدنا ومولانا غريب الغرباء أبي الحسن الرضا عليه السلام زيارة مقبولة .. وفقنا لحج بيتك الحرام .. وزيارة قبر نبيك والأئمة الطيبين الطاهرين بالمدينة ..

اللهم صلي على محمد وآل محمد وعجل فرجهم ..

يا دائم الفضل على البرية .. يا باسط اليدين بالعطية .. يا صاحب المواهب السنية .. صلى على محمد وآله خير الورى سجية .. وإغفر لنا يا ذا العلى .. وإغفر لنا يا ذا العلى في هذه العشية.

اللهم صلى على محمد وآله .. بحق عبد الله الرضيع من كان في هذا المجلس طالب حاجة ، أو له أمنية ، اللهم إقضي حاجته وبلغه أمنيته ، بحق عبد الله الرضيع باب الحوائج . اللهم أرحم الماضين من المراجع والعلماء وخدمة الحسين ومن مات على الإيمان سيما أموات الحاضرين السامعين .. رحم الله من يقرأ الفاتحة مع الصلواة ..

أعده :=
موقع باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع عليه السلام
www.alasghar.com
http://alasghar.com/main/mjales/index1.htm




* حرملة:

هو حرملة بن كاهل الأسدي الكوفي ، قاتل رضيع الإمام الحسين عليه السلام المسمى بـ"علي الأصغر" أو "عبد الله الرضيع" ، وهو في حجر أبيه أو على يديه. (بحار الأنوار٤٥:٤٦).

يروي المنهال أنه لما أراد الخروج من مكة بعد واقعة الطف بسنوات ، إلتقى هناك الإمام علي بن الحسين زين العابدين السجا ، وسأله الإمام السجاد (عليه السلام)عن حرملة ، فقال: هو حي بالكوفة ، فرفع الإمام يديه وقال: "اللهم أذقه حر الحديد ، اللهم أذقه حر النار".

ولما قدم المنهال الى الكوفة قصد المختار ، وبينما هو عنده إذ جاءه بحرملة ، فأمر بقطع يديه ورجليه ثم رمي في النار ، فأخبره المنهال بدعاء زين العابدين على حرملة. فإبتهج المختار كثيرا لأن إجابة دعوة الإمام السجاد تحققت على يده .(سفينة البحار١:٢٤٦ ، إثبات الهداة ٥ :٢٢٩).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.alasghar.com
قيصر العرب
كوفي نابغة
كوفي نابغة
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2557
العمر : 32
البلد او المدينة : العراق
المدينة : النجف الاشرف
الوظيفة : سري جدا
تاريخ التسجيل : 20/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: مجلس في شهادة باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (ع)   الإثنين مايو 12, 2008 8:23 pm

مشكوووووووووووور
اخي الكريم

_________________
قائد قوات علج بوبي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت الهدى
الادارة
الادارة
avatar

انثى
عدد الرسائل : 2423
العمر : 48
البلد او المدينة : البصره
المدينة : قضاء ابي الخصيب
الوظيفة : مدرسه
تاريخ التسجيل : 17/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: مجلس في شهادة باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (ع)   الثلاثاء مايو 13, 2008 8:30 am

اسلام عليك ياعبدالله بن الحسين الرضيع ولعن الله قاتليك

شكرا اخي العزيز على هذا الابداع

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مجلس في شهادة باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (ع)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع و منتديات الكوفة  :: القسم الديني :: منتدى الدين الاسلامي :: منتدى عاشوراء الحسين :: منتدى الطفل المذبوح عبد الله الرضيع-
انتقل الى: