موقع و منتديات الكوفة

منتدى ثقافي متنوع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زينب مهدي الغانم
كوفي متميز
كوفي متميز


انثى
عدد الرسائل : 67
العمر : 43
البلد او المدينة : العراق
المدينة : النجف/ الكوفة
الوظيفة : مهندسة مدني
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

مُساهمةموضوع: فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) ...   الأحد فبراير 10, 2008 10:12 am

فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) والاديان الاخرى :
بسم الله الرحمن الرحيم
السجود من المسائل المهمة في تاريخ البشر ولاجل ذلك عقدنا المسألة فيها تقتضية الادلة والنظر فيها وقبل ذلك نعطي فكرة مختصرة حول فلسفة السجود على شكل فقرات و نتيجة نهائية ...
ندخل الى صلب الموضوع :
الفقرة الاولى : الادلة :
اولا : القران الكريم :
الايات الدالة على السجود : وهي :
1- (أيها الذين امنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون ) الحج / 77
2-(ولله يسجد من في السماوات والارض طوعا" وكرها" و ......) الرعد / 15 .
3- (كلا لا تطعه واسجد و اقترب ) الفلق / 19 .
4-(والقي السحرة ساجدين ) الاعراف / 120 .
5-(لله يسجد مافي السماوات وما في الارض من دابة والملائكة وهم لا يستكبرون ) النحل / 49 .
6-(والنجم والشجر يسجدان ) الرحمن / 6 .
7-(ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة اسجدوا لأدم فسجدوا الا ابليس.........) الاعراف / 11 .
8 -(أن الله يسجد له من في السماوات ومن الارض والشمس و.......) الحج / 18 .
9-(يا مريم اقنتي لربك واسجدي واركعي مع الراكعين ) ال عمران / 43 .
10-(ورفع أبويه على العرش وخروا له سجدا وقال ........) يوسف / 100 .
11-(واذ قلنا للملائكة اسجدوا لأدم فسجدوا الا ابليس ابى واستكبر وكان من الكافرين ) البقرة / 34 .
12- ( ..........والعاكفين والركع السجود ) البقرة / 124.
ثانيا" : الاحاديث الرسول محمد (ص) المروية عن طريق اهل ( السنة والشيعة( اهل السنة :
تفق المسلمون بكلمة واحدة على ان السجود واجب في الصلاة في كل ركعة سجدتان و تركهما عمدا" موجب لبطلان الصلاة وبشرط السجود على يابس تستقر عليه الجبهة ومعنى السجود عندهم وضع الجبهة على مايصح عليه السجود وقد اختلفوا فيه بعد ان اشترطوا على اقوال :
-1 منهم من قال يصح السجود على الارض وما خرج منها حتى البساط والفراش المصنوع حتى ان وضع الجبهة على الكف جائز عند الحنفية الا انه مكروه وغير جائز عند بقية المذاهب ... نعم اشترطت الشافعية ان لايسجد على كور عمامتة او على العصابة على جبهتة وخالف في ذلك بقية المذاهب ..../ راجع الفقة على المذاهب الاربعة : ج 1 بحث السجود ...
-2 عن وائل قال : رايت النبي (ص) اذا سجد وضع جبهته وانفه على الارض ...كما نقل احمد ج4 ص217 في البخاري وكتاب الصلاة باب السجود : فصلى بنا رسول الله (ص) حتى رايت اثر الطين والماء على جبهته ...
3 - ويقول (ص) : جعلت لي الارض مسجدا" و طهورا" .
4-ويقول (ص) : وفي سنن البيهقي / 2 /105 كما كان احدى الصحابة يسجد على كور العمامة أزاح الرسول (ص) بيدة عمامتة من جبهتة...هناك الكثير من الروايات اكتفي بهذا القدر منها ....
أهل الشيعة :
- 1سئل امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب ( ع) عن معنى السجود فقال : معناه منها خلقتني يعني من التراب ورفع راسك من السجود معناه منها أخرجتني والسجدة الثانية واليها تعيدني ورفع راسك من السجدة الثانية ومنها تخرجني تارة اخرى ...../ البحار ج85 ص139 .
2-عن الامام الصادق (ع) : السجود منتى العبادة من بني ادم / البحار ج85 ص164.
3-قال الرسول (ص) ترب وجهك / كنز العمال : 7/465 الحديث 19810 .
4-عن هشام بن الحكم قال : قلت لابي عبد الله (ع) اخبرني عما يجوز السجود عليه وعما لا يجوز؟ قال: السجود لا يجوز الا على الارض او ما انبتت الارض الا ما أكل ولبس .....وهناك الكثير من الروايات اكتفي بهذا القدر منها ………
الفقرة الثانية : السجود في اللغة :
1- السجود : هو التذلل والخضوع / في معجم ( مقياس اللغة ) ج3/ ص133 . وكل ذل فقد سجد .
2- سجد : خضع وانتصب وسجد طأطأ راسه وانحنى / القاموس المحيط / ج1 ص310
3- وضع الجبهة على الارض ولاخضوع الاعظم منه / تاج العروش ج2 ص371 .
4- قال الزجاج انه كان من سنة التعظيم في ذلك الوقت ان يسجد المعظم للمعظم له / لسان العرب ماده سجد لسان العرب
الفقرة الثالثة :
ماذا استفدنا من الايات الكريمة والاحاديث الرسول (ص) المروية عند اهل (السنة والشيعة ) حول موضوع السجود :
اولا" : : من القران :
هناك نوعين للسجود تحدثت عنها الايات الكريمة وهي :
-1جود بمعنى العبودية : وهي السجود بعنوان العبودية من الساجد والربوبية للمسجود له وهي خاصة بين ( العبد و ربه ) كما في الايات التالية : الحج ( 18 ، 77 ) / الرعد 15 / النحل 49 / الرحمن 6/ ال عمران 43
2-السجود بمعنى التعظيم والتكريم: كما في قصة سجود الملائكة لادم (ع) وكما في الايات التالية : الاعراف 11 / البقرة 34 .
نتحدث بشكل مختصر حول قضية سجود الملائكة لادم (ع).
اتفق علماء الاسلام على ان ذلك السجود لادم (ع) لم يكن سجود عبادة والا حصل الشرك لكنهم ذكروا فيه اقوالا" وهي : ونناقس هذه الاقوال هل كانت مقبوله ام غير مقبوله . في تفسير فخر الرازي : بتعرف واختصار في تفسير الايه 34 ( البقرة ).
: قول اهل السنة : ومناقشات حول اقوالهم :
اولا" : ان السجود لله وادم كالقبلة وأشكل عليه بأن السجود الى القبلة لا لها حيث قال اسجدوا لا الى ادم : نناقش هذه الفقرة :
ان ذلك التعبير جائز كما جاء في قوله تعالى ( اقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل ) ...اذا كان كذلك لماذا كان لقوله( اسجد لمن خلقت طينا" ) ، ( انا خير منه)
ثانيا" : ان السجود كان تعظيما" او تكريما" له كالتحية او التذليل او الخضوع كما ذكرنا معناه سابقا"
نناقش هذه الفقرة :اذا كان كذلك لماذا قوله ( فقعوا له ساجدين)
قول اهل الشيعة :
ان السجود لادم حيث كان بأمر من الله تعالى فهو في الحقيقة خضوع لله وسجود له وبيان ذلك هو :
ان السجود الغاية القصوى للتذلل والخضوع ، ولذلك قد خصة الله بنفسة ولم يرخص عبادة ان يسجدوا لغيرة وان لم يكن السجود بعنوان العبودية من الساجد والربوبية للمسجود له . غير ان السجود لغير الله اذا كان بأمر الله تعالى كان في الحقيقة عبادة له وتقربا" اليه لانه امتثال لامره وانقياد لحكمة وان كان في الصورة تذلا" للمخلوق . أي فان العبد يجب ان لا يرى لنفسة استقلالا" في امورة بل يطيع مولاة من حيث يهوى ويشتهي . فاذا أمرة بالخضوع لاحد وجب عليه ان يمتثله وكان خضوعة حينئذ خضوعا" لمولاة لذي أمرة به ....لزيادة المعلومات اكثر راجع كتاب( البيان لسبد الخوئي (قدس).
ثانيا" : استفدنا من الأحاديث المروية كلا الفرقين أهل (السنة والشيعة ):
ما يسجد عليه في الصلاة :
ذكر الأخبار الكثيرة الدالة على أن الرسول (ص) كان يسجد على مايلي :
1-الأرض : التراب والرمل والحصى والحجر كما في الروايات التي ذكرتها في بداية البحث : كما نقله احمد ج4 ص217 في البخاري في كتاب الصلاة باب السجود ...وغيرها .( عند اهل الشيعة ).
2-لخمرة ( بالضم ) أو الحصير : هو حصيرة صغيرة من السعف / في القاموس المحيط الفيروز أبادي وكما في لسان العرب ( ابن منظور ) قال : الخمرة : هو حصيرة او سجادة صغيرة تنسج من سعف النخيل وترمل بالخيوط وقيل حصيرة اصغر من المصلي وقيل الحصير الصغير الذي يسجد عليه هو ينسج من سعف النخيل .( عند اهل السنة)وجاء في دائرة المعارف الاسلامية (ج11/276: قد تردد ان النبي (ص) كان يؤدي الصلاة على الخمرة البخاري كتاب الصلاة باب 21 ، و مسلم كتاب المساجد حديث 370 ، الترمذي كتاب الصلاة باب 129 ، احمد بن حنبل ج1 308 ، 269
الفقرة الرابعة :
ما عله او الفلسفة من السجود فقط على الارض او ما انبتت الارض الا ما أكل لبس .
العله او الفلسفة من ذلك : هو : اذكر حديث لأمام الصادق ( عليه السلام ):
عن هشام بن الحكم قال : قلت لابي عبد الله(ع) اخبرني عما يجوز السجود عليه وعما لا يجوز؟ قال: السجود لا يجوز الا على الارض او ما انبتت الارض الا ما أكل ولبس .فقلت فداك ما العلة من ذلك ؟ قال : لان السجود هو الخضوع لله عز وجل فلا ينبغي أن يكون على ما يؤكل و يلبس ، لان أبناء الدنيا عبيد ما يأكلون ويلبسون ، الساجد في سجوده في عبادة الله عز وجل ، فلا ينبغي أن يضع جبهته في سجوده على معبود أبناء الدنيا الذين اغتروا بغرورها والسجود على الارض أفضل لانه أبلغ في التواضع والخضوع لله عز وجل . / البحار ج85 ص147 .
الفقرة الخامسة :
السجود في الأمم السابقة ( الأديان الأخرى ):
ان الامم السابقة كانوا يسجدون لعظمائهم بمعنى التحية أي من باب التعظيم وليس بمعنى العبادة كما في قضية :
1- النبي يوسف (ع ) ( وخرو اله سجدا ) يوسف / 100.
2- كانوا اليهود تسجد لعظمائها وعلمائها .
3- كانوا النصارى تسجد للقساوسة والبطارقة .
الفقرة السادسة : النتيجة النهائية :
حسب الادلة التي عندنا حصلنا مابلي :
1- السجود بمعنى العبادة : هو الطاعة المطلقة الى عبادة الواحد الاحد هو الله تعالى ، والخضوع والتذلل له فقط لاغير ولم يرخص الله تعالى عبادة ان يسجدوا لغيره ، اي خصه به نفسه فقط./ الاخلاص/(قل هو الله احد،الله الصمد، لم يلد.... ).
2- السجود بمعنى التكريم والتعظيم : هو السجود يكون بامر الله تعالى فهو في حقيقه خضوع لله وسجود له ولم يكن بعنوان العبوديه من الساجد والربوبيه للمسجود له ،غير ان السجود لغير الله تعالى هو كفر وشرك، وعندما يكون بأمر الله تعالى هو عبادة له وتقربا" اليه لان امنتثال لامره و لحكمة .
-3الموارد السجود :وهي تكون بأمر الله تعالى السجود عليها :
اولا" : السجود لادم )(ع):/البقره/الايه 34(واذ قلنا للملائكة اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس ابى.....).ان هذا السجود هو نوع من الخضوع لله وسجود له لان كان بأمر الله تعالى وهو في الحقيقة عبادة له تقربا"اليه ولانه امنتثال لامره وانقياد لحكمه وان كان في الصوره تذللا" للمخلوق.واذا أمره الخضوع لاحد وجب عليه ان يمتثله وكان خضوعه حنتئذ خضوعا" لمولاه الذي امره به وهو نوع من طاعه العباد والمخلوق له لانه من بابالطاعه و العباده لله تعالى .
......لقد خصه الله تعالى الارض لتكون مسجدا" عليها وليس مسجودا" لها .والارض جعلها كلها مسجد ولكن هناك خصوصيه معينه اي من باب التفضيل للتربه معينه وهي تربه الانبياء والرسل والاوصياء والاولياء وافضلها تربة الرسول واهل بيته(ع)ولسبب هو بما ان الرسول (محمد (ص)افضل الانبياء والرسل بطبيعة الحال اهل بيته(ع) يكونون افضلهم
من بعد الرسول(ع).وافضل تربة هي تربة الامام الحسين (ع)والسبب في ذلك هو
1- هو ابن الرسول محمد(ص) وهو ريحانه الرسول (ص) وهو اعظم قدرا"من بعد الرسول (ص).
2- سيد شباب اهل الجنه .
3-فدى نفسه ونفوس عشرته واصحابه في سبيل الدين واحياء كلمه الله تعالى وسيد المرسلين محمد(ص..)........وغيرها.
كلمة اخيرة :
الى جميع المسلمين في العالم كله وايضا" غير المسلمين ……….
ارجو على كل مسلم ومسلمه بغض النظر الى اي مذهب ينتمي ويكون بعيدا" عن التعصب والعناد يراجع نفسه وفطرته ويراجع كل مذهب الى مذهبهم وهذا الحديث المروي عن مذهب اهل السنه وهو:صحيح البخاري، وصحيح مسلم، والترمذي، والنسائي، وأبي داود، ومسند أحمد بن حنبل- يروون قول الرسول
محمد(ص): (جُعِلَت لي الأرض مسجداً و..).واما مذهب اهل الشيعه يرون الحديث عن الامام الصادق(ع)وهو:قال هشام بن الحكم: قلتُ لأبي عبدِ الله: أخبرني عما يجوز السجود عليه، وعما لا يجوز.. فقال (ع): (السجود لا يجوز إلا على الأرض، أو على مانبتت الأرض.. إلا ما أُكل ولُبس).
الخاتمة :
اللهم تقبل مني هذا البحث البسيط بحق الرسول وآل الرسول ( صلى الله عليه وعلى اله وسلم ) واليك يا حجة الله في الأرض الامام الحجة المهدي بن الحسن ( عجل الله تعالى فرجه الشريف وسهل الله تعالى مخرجه).....وأسألكم الدعاء لي ولكم .......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
خادمة السبطين
كوفي نابغة
كوفي نابغة


عدد الرسائل : 1389
تاريخ التسجيل : 20/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) ...   السبت مارس 08, 2008 5:13 pm

احسنتم كثيرا اختي العزيزه بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قيصر العرب
كوفي نابغة
كوفي نابغة


ذكر
عدد الرسائل : 2557
العمر : 32
البلد او المدينة : العراق
المدينة : النجف الاشرف
الوظيفة : سري جدا
تاريخ التسجيل : 20/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) ...   الأحد مايو 11, 2008 5:51 pm

بارك الله فيك وجعله في ميزان اعمالك

_________________
قائد قوات علج بوبي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت الهدى
الادارة
الادارة


انثى
عدد الرسائل : 2423
العمر : 48
البلد او المدينة : البصره
المدينة : قضاء ابي الخصيب
الوظيفة : مدرسه
تاريخ التسجيل : 17/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) ...   الإثنين مايو 12, 2008 2:47 pm

احنتي اختي العزيزه وجعلكي من الراكعين والساجدين بحق محمد وآل بيت محمد

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فلسفة السجود في القران وعند اهل (السنة والشيعة ) ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع و منتديات الكوفة  :: القسم الديني :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: